حمية: غير مستعد للتضحية بحياة أي فرد على أرض مرفأ بيروت

1 min read
استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال عباس الحلبي حيث عرض للاوضاع العامة لاسيما الشأن التربوي.
وبعد اللقاء تحدث الوزير عباس الحلبي: تشرفت بلقاء دولة رئيس مجلس النواب نبيه بري وكانت مناسبة لبحث بعض القضايا التربوية خصوصا غداة اعلان نتائج الشهادة المتوسطة وقد تبين أن التلميذة التي حلت في المرتبة الاولى هي الانسة اميرة زريق من ثانوية الشهيد بلال فحص في تول قضاء النبطية وقد أجرى دولته إتصالاً بالطالبة وتكلمت أيضاً معها ونقلنا اليها التهنئة وفخرنا انها قد حلت بهذه المرتبة الاولى بالشهادة المتوسطة.
الرئيس بري عرض للأوضاع العامة لاسيما الامنية منها وآخر المستجدات السياسية خلال لقائه وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال بسام المولوي الذي غادر دون الإدلاء بتصريح.
وبعد الظهر استقبل رئيس المجلس وفداً من قيادة الجيش ضم رئيس جهاز المراسم في الجيش العميد الركن ابراهيم ترو، رئيس الدائرة الاعلامية في الغرفة العسكرية العقيد الركن ناجي بوزيان، رئيس فرع العلاقات العامة في مديرية المخابرات العقيد الركن أحمد الحاج شحادة الوفد سلم الرئيس بري دعوة للمشاركة في احتفال تقليد السيوف لتلامذة ضباط السنة الثالثة في الكلية الحربية الذي سيقام في الاول آب المقبل بمناسبة عيد الجيش.
وبعد الظهر استقبل الرئيس بري وزير الاشغال العامة والنقل في حكومة تصريف الاعمال علي حمية حيث جرى عرض للأوضاع العامة لاسيما برنامج عمل الوزارة لاسيما خطة النقل المشترك.
وبعد اللقاء قال الوزير حمية: “تشرفت اليوم بزيارة دولة الرئيس نبيه بري اولا لمعايدته بمناسبة عيد الاضحى والامر الآخر كي اضعه باجواء القوانين التي عملنا عليها في وزارة الاشغال العامة والنقل من حيث زيادة الايرادات من دون المساس بجيوب المواطنين، فالهاجس الاساس عند الدولة اللبنانية هي زيادة الايرادات وكيف تتم هذه الزيادة؟ هي تتم من خلال تفعيل المرافق العامة وتقويتها بحيث ترفد الخزينة بالمال وبالتالي تصبح الدولة اللبنانية مرتاحة وتتخذ القرارات المناسبة لمصلحة موظفي القطاع العام ولمصلحة الدولة ككل”.
فعلى مستوى وزارة الاشغال منذ اليوم الاول عملنا على محاولة كيفية رفد الخزينة العامة بالايردات بدأنا بموضوع المطار، في المطار هناك الجدول رقم ٩ هو يقر بموجب قانون وهناك رسوم كانت كلها بالعملة اللبنانية يعني اذا كنا نريد ان نضيء المطار لأي شركة طيران للاسف الشديد على ايام الدولار ١٥٠٠ ليرة لنفترض كان ١٠٠ يعني ١٥٠٠٠٠ ليرة وغيره امثلة كثيرة ما فعلناه في الوزارة اننا غيرنا الجدول من العملة اللبنانية الى الدولار لان اصلا شركات الطيران تتقاضى في الاصل التيكيت بالدولار واصلا ليس هناك اعباء اضافية على الناس لذا اصبح الجدول رقم ٩ بالدولار وارسلناه الى الحكومة اللبنانية عندما كانت تناقش الموازنة وتم إقراره.
والامر الاخر هي المادة ٣٥ من موازنة ٢٠١٩ كانت لا تجيز للدولة اللبنانية جباية رسوم وضرائب بالدولار بعد ازمة الدولار على سعر ١٥٠٠ كلنا يعرف ما هي العواقب التي تحصل لذا ارسلنا لوزارة المالية بحيث نحن اذا ما اردنا ان نتقاضى ايرادات من شركات الطيران بالدولار دون المساس بجيوب المواطنين القانون لا يجيز لنا وبالتالي نحن ارسلنا مقترح تعديل للمادة ٣٥.
الامر الأخر هل يعرف الشعب اللبناني ان صالون الشرف في المطار فقط يتم دفع ٥٠٠ الف ليرة لبنانية لمن يريد استخدامه؟ هل يعقل ذلك؟ وبالتالي ايضاً ارسلنا مقترح لتعديل هذا الامر في موازنة ٢٠٢٢ لكي تصبح ١٠٠ دولار على الساعة فمن يريد الخدمة عليه ان يدفع ثمنها.
الامر الرابع هو موضوع المرافئ هو ايضا وحتى الان نتقاضى رسوم السفن على ١٥٠٠ ليرة للدولار في كل المرافىء الموجودة من صيدا الى صور وبيروت وطرابلس ايضا عدلنا هذا الموضوع ليصبح كل من يتقاضى بالدولار عليه الدفع بالدولار دون المساس بالصيادين.
الامر الخامس هو رسوم المسافرين وهو بقانون قديم منذ التسعينات رسم مغادرة المسافرين كان ٥٠ الف ليرة لبنانية وبالتالي ٢ دولار ايضا ارسلنا التعديل بقانون الموازنة واقر في مجلس الوزراء على اساس ٣٣ دولار درجة سياحية وكما تعلمون الامر صار بالحكومة والحكومة في مرحلة تصريف الاعمال ونقاش الموازنة كمل في مجلس النواب ولا اعلم متى يتم انتهاء نقاشها في مجلس النواب وآمل ان يتم قريباً وبالتالي التأخير يضيع على الدولة اللبنانية مبالغ بمئات ملايين الدولارت ونحن نفتش عن القرش الواحد ونحن تواصلنا مع بعض الكتل النيابية ومع لجنة الاشغال وشرحنا الموضوع في لجنة الاشغال وتم الاتفاق معها بأن تتقدم بقوانين معجل مكرر الى رئاسة مجلس النواب والهيئة العامة كي تكون على جدول اعمال الهيئة العامة اليوم شرحت لدولة الرئيس الامور بكل تفاصيلها لكي يكون بصورة ماذا يضيع على الدولة اللبنانية من ايرادات دون المساس بجيوب المواطنين وهو اثنى على هذا الامر وهذه القوانين ستكون على جدول اعمال اول جلسة عامة.
وأضاف حمية: الامر الاخر الذي بحثته مع الرئيس بري هو قانون السير فأي احد يريد الاستثمار بقطاع النقل في لبنان لا توجد مادة في القانون تجيز في مصلحة سكك الحديد والنقل المشترك ان تتعاقد مع القطاع الخاص بنمر بيضاء وبالتالي تقدمنا عبر كتلة الوفاء للمقاومة بقانون بحيث يجيز لمصلحة سكك الحديد والنقل المشترك التعاقد مع القطاع الخاص كي نعطي نمر بيضاء وبالتالي نسير قطاع النقل في لبنان الذي لا يقل اهمية عن الغذاء.
الامر الآخر جميعنا يتحدث عن الشراكة مع القطاع الخاص انا وزير اشراف على مرفأ بيروت ووزير وصاية مرافئ صيدا صور وطرابلس يعني هيكلة والبنية القانونية او الهوية القانونية لمرافئ لبنان في كل مكان له طبيعة الذي فعلناه في وزارة الاشغال بالتعاون مع البنك الدولي اعددنا اطارا قانونيا لقطاع المرافىء تحت عنوان اساسي لا بيع لاصول الدولة لا بيع لا املاك الدولة لا بيع للبنية التحتية العائدة للدولة واي مرفق عام نحن اشتغلنا على قانون جديد يرعى قطاع المرافئ بحيث ان القطاع الخاص يستطيع تشغيل المرافىء اللبنانية ١٠٠في المئة ولكن لا بيع لاملاك الدولة هذا القانون باركه دولة الرئيس وهو اطار قانوني يحفظ حق الدولة ولا يبيع املاك الدولة.
كما وضعنا دولة الرئيس بأجواء الطرقات وخطط ترقيعها وصيانتها وصورة ما تعانيه موازنة وزارة الاشغال ونحن نتمنى لو اننا نستطيع فلش كافة الطرقات لكن نحن نحاول على طريقة “الكحل افضل من العمى” سنبدأ من عكار وغدا سنزور صور وبعدها في البقاع الغربي ودولة الرئيس بالنسبة اليه المناطق الاكثر حرمانا يجب ان نبدأ منها.
وحول موضوع اهراءات مرفأ بيروت قال حمية: مجلس الوزراء اتخذ قرارا بهدم الاهراءات انما الحريق الحاصل اليوم في الاهراءات دعونا نتكلم علم وقانون هناك قمح متكدس في الاهراءات بالاطنان وهو يعمل ما يسمى بالتخمر وهذا التخمير يولد غازا ومع الحرارة العالية يؤدي الى الاحتراق وازاء ذلك نحن امام خيارين اما اطفاء الحريق بمواد معينة والحل الثاني بكسر الصومعة من تحت وهذا ليس توصية وزارة الاشغال العامة انما توصية الخبراء في الحرائق عالميين ومحليين.
علما ان مجلس الدفاع الاعلى ارسل لي كتابا في اعقاب تشكيل الحكومة يقول انه من اللازم القيام بحزام آمن حول مبنى الاهراءات لانها آيلة للسقوط بأي لحظة وخصوصا من الجهة الشمالية وهي الاكثر ضررا وهي موقع و موضوع الحريق هل انا كوزير اشغال أسمح لأحد يقترب على الاهراءات والاطفاء على عديده وامكاناته غير المتطورة واتحمل مسؤولية الارواح لا؟ ليحترقوا القمحات ويأتيك البعض ليقول انتم تتركون القمح يحترق لا استطيع ان اعالج هذا الامر الا بمشروع كامل متكامل للاهراءات ويأتيك احدهم يقول انتم تريدون الاهراءات ان يقعوا بالاساس كافة الخبراء الفنيين العالميين والمحليين قالوا الصوامع من الجهة الشمالية لمرفأ بيروت آيلة للسقوط ومنفصلة عن الجذع الاساسي هل اكون انا اريد لها ان تسقط انا امشي بماذا يقول القانون وماذا يقول العلم وغير مستعد للتضحية بحياة أي فرد على ارض مرفأ بيروت مقابل قمح يحترق.
على صعيد آخرى أجرى الرئيس نبيه بري إتصالاً هاتفياً بالتلميذة أميرة حسين زريق وذويها قدم خلاله التهنئة بمناسبة نجاحها بالمرتبة الأولى على مستوى لبنان بمُعدّل 19,44 .
تجدر الإشارة الى أن الطالبة أميرة زريق هي من بلدة عدشيت قضاء النبطية ومن تلامذة ثانوية الشهيد بلال فحص تول النبطية التابعة لمؤسسات أمل التربوية ، وهي أيضاً من عديد “الدليلات” في مفوضية الجنوب في جمعية كشافة الرسالة الإسلامية.

 

You May Also Like

More From Author

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *