الهيئات المختصة بمكافحة الفساد في العراق

1 مدة القراءة

إعداد | الباحث / عبد الكريم زغير جبر

إشراف | أ. د. / كمال حداد

يشكل الفساد ظاهرة خطيرة جدا، وتمتد خطورته لتجعله مماثلا للجريمة، حيث يعتبران حدثين اجتماعيين متوطنين يظهران بشكل منتظم في أغلب دول العالم، على نطاق عالمي بدرجات ونسب متفاوتة، لذلك تعمد الدول إلى تخصيص موارد محلية للسيطرة على هذه الظاهرة وتنظيمها، بهدف التقليل من المخاطر الناجمة عنها ومكافحتها، من أجل الوصول إلى التطور والحضارة.
ويعد العراق من بين هذه الدول، حيث يجاهد بقوة من أجل الحد من هذه الظاهرة، واتخاذ الإجراءات القانونية والدستورية والمؤسساتية الآيلة لتحقيق الردع بوجهها.
ولكن بالرغم من كل ذلك بقيت معدلات الفساد فيه مرتفعة، والسبب الأساسي متشعب الأبعاد، حيث يتجلى بالواقع السياسي والأمني المفروض على الدولة العراقية منذ ما بعد عام 2003، إضافة إلى ضعف الدولة ومؤسساتها وسيطرة الميليشيات السياسية على القرار السياسي فيها، إضافة للتدخل الخارجي الملحوظ فيها.

يشكل الفساد واحدة من أخطر وأبرز المشاكل التي تعاني منها الدول على المستوى العالمي، وهذه الظاهرة قديمة النشأة بقدم المجتمعات، حيث نشأت بالتوازي مع نشوء هذه المجتمعات، فلا يوجد مرحلة تاريخية إلا وكانت البشرية تعاني فيها من الفساد.
ولهذه الظاهرة مخاطر جمة، تبدأ بقضائها على الموارد المتعلقة بتوفير نفقات برامج الإنماء، وحل الأخلاق في المجتمع، ولا تنتهي بتدمير تلك المجتمعات التي تتفشى فيها، علما أنها اختلفت في معدلاتها وأسبابها باختلاف الفترات الزمنية التي لحظتها.
وللفساد وجوه عديدة، وتتمثل أكثر تجلياته بقيام الموظف باستغلال وظيفته، وبقبول او طلب الرشوة، أو هدر المال العام، وهناك أيضا الفساد العالي أو الضخم، والذي يتجلى على مستوى المشاريع الكبرى، وتجارة الأسلحة وغيرها، وهو عادة ما يحدث على المستويين السياسي والبيروقراطي.
وتتعدد أسباب الفساد، حيث يأتي في مقدمتها ضعف الوارع الديني، وحب الذات، وعدم الشعور بالمسؤولية الوطنية.
ونظرا لخصوصية هذه الظاهرة ومخاطرها الشديدة، ظهرت الحاجة لدى الدول لمكافحتها والسيطرة عليها، ويشكل العراق واحدة من هذه الدول التي تعاني من انتشار هذه الظاهرة الخبيثة، فعمدت إلى تطبيق الاستراتيجيات والإجراءات الفاعلة بهدف البحث عن مكامن الفساد ومعاقبة مرتكبيها، إضافة إلى إنشاء بعض الأجهزة والهيئات التي أنيطت بها مثل هذه الصلاحيات.

 

المصدر |  مجلة القرار للبحوث العلمية | العدد السادس | المجلد الثاني | السنة الأولى | حزيران (يونيو) 2024 | ذو الحجة 1445

ElQarar http://www.elqarar.com

مجلة القرار للبحوث العلمية المحكّمة

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك