ولادة لائحة في ⁧‫#صيدا‬⁩ – ⁧‫#جزين‬⁩… و”التيّار” يعاني

1 مدة القراءة

أبصرت أول لائحة في دائرة صيدا – جزين النور، وهي غير مكتملة، في وقتٍ تواجه اللائحة المقابلة التي يشكّلها التيّار الوطني الحر عراقيل، أهمّها الخلاف بين المرشّحَين زياد أسود وأمل أبو زيد.

تضمّ اللائحة التي أبصرت النور ثلاثة مرشّحين فقط، هم النائب ابراهيم عازار الذي يُعتبر فوزه عن أحد المقعدين المارونيّين مضموناً، وجوزيف سكاف عن المقعد الكاثوليكي، ونبيل الزعتري عن أحد المقعدين السنيّين في صيدا.
وتشير المعلومات الى أنّ أصوات الثنائي الشيعي ستصبّ لصالح عازار في جزين، في حين ستصبّ الأصوات نفسها لصالح الزعتري في صيدا.
وعلم أنّ ولادة هذه اللائحة جاءت بعد تعثّر الاتفاق مع الدكتور عبد الرحمن البزري الذي يتّجه نحو التحالف مع النائب أسامة سعد.
من جهة أخرى، فإنّ عائقَين يواجهان ولادة لائحة التيّار الوطني الحر، هما الخلاف الداخلي بين أسود وأبو زيد، والفشل في تأمين حليف سنّي من صيدا

وعلم، في هذا الإطار، أنّ الجماعة الأسلاميّة رفضت التحالف مع “التيّار”، الذي يواصل البحث عن حليف، وقد يجده لدى الأحباش، على الرغم من ضعف حضور هؤلاء في صيدا.

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك