طرحٌ من برّي لتسوية الأوضاع مع دول الخليج

0 مدة القراءة

أعلن رئيس مجلس النواب نبيه بري “تحفظ لبنان على تقرير اللجنة السياسية لمؤتمر الاتحاد البرلماني العربي الذي عقد في القاهرة في دورته الثانية والثلاثين، بعنوان “التضامن العربي”، وقال في مداخلة عقب تلاوة التقرير: “اعتقد إننا نلتقي في هذا المؤتمر تحت عنوان “التضامن العربي” اين التضامن في هذا التقرير؟ أين السوق العربية المشتركة؟ هذه السوق أنشأها العرب قبل السوق الاوروبية المشتركة.أين اوروبا اليوم وأين العرب الآن؟”.

وسأل الرئيس بري: أين التضامن في موضوع مواجهة الارهاب؟ وفي هذا العنوان أو هذا التحدي المطلوب ان يكون هناك تضامن عربي لمواجهة الارهاب. وأقترح أن يكون هناك تنسيق عربي في هذا المجال، تكون القاهرة مقرا لتنسيق  هذا التعاون”.

ودعا بري الى “ضرورة تبني مؤتمر الإتحاد البرلماني العربي الدعوة لبدء حوار لبناني مع دول الخليج العربي برعاية من دولة الكويت”.

وطالب بري الجامعة العربية بـ”ضرورة عودة سوريا الى الجامعة من دون تردد”، مناشدا “الفلسطينيين وجوب أن يبادروا الى إنجاز المصالحة الفلسطينية الفلسطينية برعاية مصرية”.

وختم الرئيس بري: “وأخيرا لا آخرا، وقف التقاتل في اليمن و إنطلاق الحوار بين كل مكوناته”.

وكان الإتحاد البرلمان العربي، قد اختمم أعماله في جلسة تخللها تلاوة لتقرير اللجنة السياسية للقرارات وتضمن جملة من التوصيات من بينها توصية قاربت الموضوع اللبناني وجاء فيها: “يعلن الاتحاد البرلماني العربي التضامن مع الشعب اللبناني الشقيق في ظل الازمة المالية والاقتصادية التي يعاني منها حاليا من أجل إستعادة عافيته وإستقراره  وإعادة الحياة الطبيعية لمؤسساته بغية صون سيادته ووحدة اراضيه”.

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك