“القوات”: سياسات “حزب الله” أوصلت لبنان إلى هذا الوضع الكارثي

0 مدة القراءة

صدر عن الدائرة الإعلامية في “القوات اللبنانية”، البيان الآتي:

أصرّ “حزب الله” على عقد ندوة للمعارضة البحرينيّة على الرغم من قرار وزير الداخلية بعدم انعقادها مخالفًا بذلك قرار الحكومة اللبنانية، الأمر الذي يؤكد أنّ الحزب لا يولي أي أهمية للبنان واللبنانيين، وعبثًا يحاول تضليل بعض الجمهور اللبناني بأنّه مع الدولة، فيما الوقائع تؤكّد بأنّه يريد أن تكون الدولة بكلّ مؤسّساتها في تصرُّفه وفي خدمة أهدافه، وعندما تتعارض مصالحه مع مصالح الدولة والشعب اللبناني يبدّي تلقائيًّا مصلحة المحور الذي ينتمي إليه.

فأين هي مصلحة الشعب اللبناني في عقد مؤتمر من هذا القبيل رغمًا عن إرادة الدولة وضربًا لهيبتها وانتهاكًا لسيادتها وفي إساءة موصوفة لعلاقاتها الخارجيّة وتحديدًا مع دول الخليج وفي لحظة انهياريّة غير مسبوقة أولويّة المواطن فيها مواجهة الجوع والفقر، فيما أولوية الحزب مساعدة إيران في سياساتها الإقليمية؟

لا مصلحة للبنان ولا اللبنانيين بالتأكيد من هذا المؤتمر، والمصلحة الوحيدة في عقده ترتبط بسياسات “حزب الله” وتنفيذها للأجندة والسياسات الإيرانيّة، ولم يصل لبنان إلى ما وصل إليه من وضع كارثي ومأساويّ، إلى جوانب عوامل أخرى طبعًا، سوى بسبب سياسات “حزب الله” وتأثيره في القرار اللبناني.

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك