العلية: الحملة على إدارة المناقصات محاولة لمنع تطبيق قانون الشراء

0 مدة القراءة

أوضح مدير عام ادارة المناقصات جان العلية ان “الحملة التي تشنها جهة معينة على إدارة المناقصات، بالتزامن مع اعلان تلزيم حاويات المرفأ، إنما تهدف في الحقيقة إلى محاولة منع تطبيق قانون الشراء العام وضمه إلى القانون رقم ٤٦٢ /٢٠٠٢ المتعلق بتنظيم قطاع الكهرباء”.

وأضاف رداً على سؤال لـ”المركزية” “ان مشكلة من هم في كهف العتمة انهم يتوهمون ان أحدا لا يرى ما يقومون به، والواقع ان الرأي العام يراهم جيدا وهم الذين لا يرون”.

وتابع العلية: “لا زالوا يعيشون في عالمهم الافتراضي؛ معتقدين ان نفوذهم يسمح لهم بتعطيل تنفيذ القوانين الا اذا عدلت وفقا لما يريدون، وهم لا يدركون ان القوانين وضعت لتطبق ويعمل بها إلى ان تعدل او تلغى وليس العكس”، لافتا الى “أننا ما زلنا نأمل أن يراجعوا طريقة تعاطيهم بالشأن العام، والتفكير بهدوء في مصلحتهم التي تفرض عليهم التعاطي مع الرأي العام بالحقائق المثبتة بالوقائع والمستندات، وان يتواضعوا ويتجاوبوا مع فكرة إجراء المناظرة التلفزيونية بلا ابطاء، طالما انه أصبح اليوم بحوزتهم مأخذا جديدا على إدارة المناقصات”.

وختم: “اذا اعتقدوا ان الاربح لهم هو تحريك الاتباع والأدوات والفرار من مواجهة الحقيقة، فلن يتأخروا في اكتشاف خطأهم في التقدير”.

المصدر: المركزية

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك