العدو الإسرائيلي يردّ.. قصف يستهدف مواقع لـ”حماس” في غزّة

0 مدة القراءة

شن الطيران الحربي للعدو الإسرائيلي، في ساعة متأخرة السبت، سلسلة من الغارات على مواقع لحركة “حماس” في مدينة خانيونس جنوبي غزة، وذلك رداً على إطلاق صاروخين من القطاع سقطا في البحر قبالة تل أبيب.

وقال نشطاء إنّ جيش العدو الإسرائيلي استهدف خانيونس بأكثر من 4 غارات، فيما نشر مغردون على تويتر مقاطع فيديو توثق القصف العنيف على موقع القادسية التابع لـ”كتائب القسام”، الجناح العسكري لحركة “حماس”.

وأفادت وسائل إعلام العدو الإسرائيلي بأنّ سلاح الجو قصف مواقع للفصائل الفلسطينية غرب خانيونس.

كما استهدفت مدفعية العدو الاسرائيلي نقطتي رصد تابعتين لكتائب القسام بالسودانية وبيت لاهيا شمال القطاع.

وفي وقت سابق، اعتبرت حكومة الاحتلال الاسرائيلية أنّ إطلاق الصاروخين “مس بالسيادة الإسرائيلية”، رغم تأكيد الفصائل الفلسطينيّة أنّ ذلك حصل “نتيجة خلل فني” بسبب سوء الأحوال الجويّة.

وأفادت هيئة البث “الاسرائيلية@ (كان) أنّ “جيش العدو الإسرائيلي سيرد خلال الساعات أو الأيام المقبلة، ولا يستبعد أن تكون حركة الجهاد الإسلامي خلف العملية”.

إلا أنها أشارت في الوقت عينه إلى أنّ حكومة الاحتلال الإسرائيلية تحمّل حركة “حماس” المسؤوليّة، كونها “المسؤولة عن كل ما يجري في غزة”.

وبعيد إطلاق الصاروخين، عقد رئيس الأركان العدو الاسرائيلي افيف كوخافي جلسة تقييم مع الأجهزة الأمنية والاستخباراتية، لبحث سبل الرد.

وبعد ساعات من المداولات، قدّم كوخافي سلسلة من مسارات الرد، لتقرر الحكومة كيف ستتعاطى مع الحدث، بحسب موقع “واللاه نيوز” “الإسرائيلي”.

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك