«الاشتراكي»: «مش شغلتنا نلمّع صورة حدا»

1 مدة القراءة

اعتبر عضو كتلة اللقاء الديمقراطي النائب هادي أبو الحسن أن “الأهمية القصوى اليوم هي انطلاقة الحكومة مجدداً لمناقشة المسائل الاقتصادية والاجتماعية”، مضيفا “التشريع مهم لكن في موازاته يجب إطلاق عجلة الحكومة مجدداً والأمور الحكومية ما زالت متعثرة والرئيس نجيب ميقاتي يدرس خطوته جيداً ومصلحة الشعب اللبناني أهم من الحسابات الحزبية والطائفية ونحن أمام مفترق خطر”.

وقال أبو الحسن في حديث لـmtv: “نحن مع دعوة الحكومة للانعقاد بكل أعضائها وندعو الثنائي الشيعي للانخراط في هذه العملية ولا نوافق على منطق الميثاقية”.

ورداً على سؤال حول تحقيقات المرفأ، قال: “نأمل أن لا تكون الضحية الكبرى في انفجار مرفأ بيروت هي الحقيقة”.

وكشف أبو الحسن انه حصل اتصال من رئيس الجمهورية ميشال عون برئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، معقّباً بالقول: “لكن الحوار كان يجب أن يكون في مطلع العهد وبعناوين تلامس الواقع ولا أعتقد أنه اليوم يشكل محاكاة لآلام اللبنانيين فليس هو الوقت اليوم للبحث في تعديل النظام السياسي في لبنان”.

وحول موقف “الاشتراكي” من الحوار، قال: “الحوار من أجل الحوار لا قيمة له وإذا كان الهدف منه تعويم العهد فـ”مش شغلتنا نلمّع صورة حدا أو ننقذ حدا” وقد ولّى زمن المسايرة وجنبلاط لم يحدد موقفه بعد وسيعلنه في الوقت المناسب”.

وحول مصير الاستحقاق الانتخابي، قال أبو الحسن: “ناضلنا كثيراً من أجل إعطاء حق المغترب اللبناني بالتصويت في دائرته وكل من يحاول أن يمرّر الدائرة 16 نتهمه منذ اليوم بتعطيل الانتخابات وأي تعديل في القانون هو تعطيل للانتخابات وهناك حركة مريبة تحصل في هذا الأمر نحذّر منها وسنتصدّى لها ونحن بالمرصاد”.

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك