أبي المنى التقى الحجار والحلبي والمطران نجيم

1 مدة القراءة

استقبل سماحة شيخ العقل لطائفة الموحدين الدروز الشيخ الدكتور سامي ابي المنى في دار الطائفة – بيروت وزير الشؤون الاجتماعية هيكتور الحجار ووزير التربية والتعليم العالي والاعلام بالوكالة القاضي عباس الحلبي، يرافقهما المطران غي بولس نجيم، ووفد من “تجمع رواد واعمال وقياديين مسيحيين” في لبنان ضم: رئيسه الدكتور مارون مبارك ومسؤول العلاقات الخارجية في التجمع جو حاتم، ومسؤولي التجمع في فرنسا EDC نيكولا ماسون وبيار آرنو. في حضور قاضي المذهب الدرزي الشيخ غاندي مكارم، وعضو المجلس المذهبي الشيخ سامي عبد الخالق، والشيخ كمال ابي المنى، ومدير مشيخة العقل الاستاذ ريان حسن.

ووضع الوفد سماحته في اهداف التجمع لتفعيل وتطوير الاعمال الاجتماعية والخيرية والانسانية ودعم العائلات المحتاجة، امتدادا الى إنشاء المنتدى الإسلامي المسيحي لرجال الأعمال بعنوان “مقام” من اجل تعزيز القيم الانسانية والاخوة البشرية.

وكانت مناسبة اثنى خلالها سماحة شيخ العقل على اهداف التجمع ودعا الى “توسيع مجاله من خلال ضم رجال الاعمال والاقتصاد من مختلف المناطق لتحقيق الغاية الإنسانية للتجمع وتعزيز ثقافة المساعدة الاجتماعية وبخاصة في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد”، مشددا في الوقت نفسه على “دور مؤسسات الدولة المعنية وبخاصة وزارة الشؤون الاجتماعية للتخفيف من وطأة الازمات التي يعيشها المواطن”.

وكان سماحته التقى في دارته في شانيه راعي الكنيسة المعمدانية في بلدة عين زحلتا القس امل سعد يرافقه منسق العلاقات العامة والشؤون الاجتماعية في الكنيسة ايوب عزام، وجرى البحث في قضايا متصلة بالدور الإنساني والاجتماعي الذي يقوم به القس سعد في البلدة والتأكيد على التلاقي الإنساني والتعاون والتنسيق في ما يؤول إلى مساعدة أبناء الجبل والوقوف الى جانب المحتاجين لتجاوز الأزمة المعيشية التي يواجهونها.

المزيد للمؤلف

ربما يعجبك أيضاً

+ لا توجد تعليقات

أضف لك